الرقم الموحد920033515

 رئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب: سيسهم المجلس في تعزيز التمايز ودعم التنافسية بين الجامعات والتركيز على جودة المخرجات والاهتمام البحثي

13/02/2020

​​رفع رئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب​ معالي الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان خالص الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات في المملكة بعد صدور نظام الجامعات الجديد، ما يعكس الدعم الدائم والمستمر للتعليم في المملكة.


وأكد معاليه في تصريح صحفي بعد موافقة خادم الحرمين الشريفين على تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات اليوم، أن تشكيل أول مجلس لشؤون الجامعات سيعزز من تحقيق مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠م في التعليم العالي بشكل عام وفي التعليم الجامعي بشكل خاص. مبينًا معاليه أن النظام الجديد للجامعات يؤكد على أهمية تحسين الجودة وحصول الجامعات على الاعتماد المؤسسي والبرامجي والذي يعد من أبرز الخدمات التي  تقدمها الهيئة ممثلةً بالمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي لمؤسسات التعليم العالي بالمملكة الأمر الذي من شأنه أن يسهم في تعزيز التمايز وزيادة التنافسية الإيجابية بين الجامعات ورفع من جودة اهتماماتها البحثية ومخرجاتها التعليمية.

الجدير بالذكر أن مجلس شؤون الجامعات في المملكة تم تشكيله برئاسة وزير التعليم وعضوية كلاً من نائب وزير التعليم للجامعات والبحث والابتكار، ونائب وزير المالية، ونائب وزير الخدمة المدنية، ونائب وزير العمل والتنمية الاجتماعية، ونائب وزير الاقتصاد والتخطيط، ورئيس هيئة تقويم التعليم والتدريب إضافة إلى ترشيح عدد من مديري الجامعات وعدد من ذوي الخبرة والاختصاص لعضوية مجلس شؤون الجامعات، وهم: معالي مدير جامعة الملك عبد العزيز، ومعالي مدير جامعة الملك سعود، ومعالي مدير جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل، ومعالي مديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، ومعالي رئيس جامعة الفيصل الأهلية​، إضافة إلى تعيين كل من: معالي الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله البراك، ومعالي الدكتور خالد بن عبد الله السبتي، عضوين من ذوي الخبرة والاختصاص في مجلس شؤون الجامعات.


شارك على